حساسية ٣٢٠٠ ISO 3200

كيف تبدو الصور الملتقطة بفيلم ابيض واسود بحساسية ٣٢٠٠؟ في هذه التدوينة  أنشر ٥ صور نتاج التصوير بفيلم الفورد ilford delta 3200 من القطع الصغير ٣٥مم بتعريضات مختلفة في اوقات مختلفة في ولاية اوكلاهوما. الكاميرا المستعملة Nikon F80 والصور ممسوحة بسكانر احترافية ولكن بجودة متوسطة.

شخصيا، دائما ما اجد التحبب في الصورة الفيلمية خاصة الابيض والاسود ميزة لها جمالياتها اكثر من كونها مشكلة فهي تختلف عن التحبب الرقمي او ما قد يعرف بالانجليزية image noise (وهو تأثيرالبكسلات الذي يظهر على الصورة بسبب استعمال حساسية عالية)، والطريف مع التسابق الرقمي لصنع حساسات رقمية لتنتج صور بتحبب أقل لا تزال تصنع وتصمم فلاتر وخدع رقمية لتعطي الصور الرقمية تأثير يشابه التحبب الفيلمي! لست هنا للمقارنة بين الحساسية العالية للحساسات الرقمية والافلام ذات الحساسية العالية، فالموضوع في النهاية جمالي ومشاعر شخصية بالاضافة الى أن شهادتي مجروحة في جماليات نتائج التصوير بالافلام بشكل عام، وقد يوافقني عليها بعض مصوري الافلام 🙂

(اضغط على الصورة لتشاهدها بحجم أكبر)

a series of photos shot on Ilford delta 3200 in different locations in Oklahoma States

 

Be Sociable, Share!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *